معكم ننجز وباتصالكم يستمر العطاء


    ما بين الألم و الأمل

    شاطر
    avatar
    رضاعزوز
    مدير عام
    مدير عام

    عدد الرسائل : 28
    العمر : 32
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    ما بين الألم و الأمل

    مُساهمة من طرف رضاعزوز في الثلاثاء أكتوبر 21, 2008 5:26 am

    ما بين الألم و الأمل

    [color="Black"][size="4"][font="Arial"]أهو اختلاف في ترتيب الحروف ... أم اختلال في تركيب المعاني ...؟ أم تكامل في سر من أسرار اللسان؟ أيهما يصاحبنا كظلنا...؟ ألم يفجر فينا معاناة العصور...؟

    أم أمل يرافقنا كحلم فوق الدهور...؟ لماذا الخلاف بين الحق و الباطل؟ أليس الحق أملا ؟ و الباطل ألما ؟ و كلاهما في رأس الإنسان يتقاسمان مساحات الزمان ... أم هما في القلب يزرعان الصبر والحلم أو الحقد و الكره... فتنمو و تكبر الأحلام و يزهر الصخر و ينبت الأقحوان... أم تعلو الأشواك و تدمي الروح فتتفجر الأجساد شظايا فوق الرؤوس ؟ وهم يسكن ظل الإنسان؟ أم حقيقة تختفي تحت اللسان؟ كشوكة في ساق وردة يتراشقان ... تبكي الأيام بآلامها دموعا... و تسقي دماء الشهداء جذور الزيتون ... فتكبر الأحلام شجرا كالرمان... يحتضن فرحة الزمان و رقصة المكان ... على آمال الطفولة و آلام الشيخوخة ... تغني البراءة أنشودة النصر و العزة للإسلام... بين الأمل و الألم... وجود " خلل " ما في تركيبة شيء ما...؟ تركيبة انعكست معانيها على جسد الواقع... فأنبتت فيه من الأشواك ما أدمت به أقدام الصخر ... ولكننا من طينة هذه الأرض... و لذلك تدمي قلوبنا تلك الآلام و هذا هو الإنسان..."...إنه كان ظلوما جهولا..." فماذا حصل في تركيبته " الإنسانية "...؟ لم يعد يستريح إلا و قد أدمن العشرات من قنينات " الدم " على اختلاف أشكاله و ألوانه... هل نبت في أرض غير هذه الأرض التي خرج منها الأقحوان ينشر عبيره ليقدمه هدية للفراشات و رحيقا يتغذى عليه النحل و النسل من بني الإنسان ...؟ كيف اعتدنا تطبيع ما هو غير قابل للتطبيع؟ هل غيروا في جينات فطرتنا ؟ هل استبدلوا لبن الأم بلبن الهم و الغم و الحزن المتواصل ...؟ طفل لا زال لم يفرق بين الألف و الياء يبكي بدون انقطاع بسبب و بلا سبب... ألم في الأسرة ألم على الشاشة ألم في الحي بين الجيران في المدرسة في المؤسسة...لماذا كل هذا الكم الهائل من الألم؟ ينام الطفل باكيا و يستيقظ باكيا... أينما و ليت وجهك و جدت القليل أو الكثير من الألم... ألم يرافقنا في النوم في الحلم في اليقظة عند الظهيرة... لقد أخذ مكان القرين... فلم يعد يفارقنا و كأنه ظلنا ؟ يا لتعاسة الإنسان في عالم لم يعد فيه الإنسان إلا قطعة من بركان... يا لحماقة الإنسان و هو في غفلة عن ذكر الرحمان... يا لغباوة الإنسان و هو يتبختر كالطاووس منتفخا كفرقعات من سراب الأيام ... يا لظلم الإنسان لنفسه و غيره بجهله لحقيقة أمره... هو الابتلاء بالألم... ليكبر فينا الأمل و الرجاء... فيمن لا رجاء إلا في رحمته و رفعه عنا البلاء ... الله جل فى

    NeRoO
    مدير اموووور
    مدير اموووور

    عدد الرسائل : 831
    تاريخ التسجيل : 13/10/2008

    رد: ما بين الألم و الأمل

    مُساهمة من طرف NeRoO في الأربعاء أكتوبر 22, 2008 2:34 pm

    يسلموووووووووووو خيووووووووووووو

    على موضيعك ال اسلامية دى بجد مشكور

    تقبل مرورى

    نيرو


    _________________
    avatar
    nada
    افضل عضو في المنتدى
    افضل عضو في المنتدى

    عدد الرسائل : 143
    تاريخ التسجيل : 21/06/2009

    رد: ما بين الألم و الأمل

    مُساهمة من طرف nada في الجمعة يونيو 26, 2009 8:38 am

    صح كل موضيعك حلوى
    avatar
    سكرة
    المدير العام على اقسام المنتدى
    المدير العام على اقسام المنتدى

    عدد الرسائل : 297
    العمر : 24
    تاريخ التسجيل : 16/10/2008

    رد: ما بين الألم و الأمل

    مُساهمة من طرف سكرة في السبت أغسطس 08, 2009 7:34 am

    ثانكس رضا موضوع جامد

    تقبل مرورى

    !! ســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكرة !!
    avatar
    فوفو
    افضل عضو في المنتدى
    افضل عضو في المنتدى

    عدد الرسائل : 367
    تاريخ التسجيل : 24/01/2009

    رد: ما بين الألم و الأمل

    مُساهمة من طرف فوفو في الجمعة أغسطس 14, 2009 3:35 am

    شكرا رضى موضوع جامد اوييييييييييييييي
    تقبل مروري
    فوووووووفوووووووو

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 1:37 pm